لكم, معلومات صحية

صحتك حياتك ،مقالات تقدم نصائح ومعلومات واستشارات صحية لكل الحالات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

هل يمكن للمرأة الحامل النوم على البطن؟

قد تكونين معتادة على النوم على بطنك طوال حياتك. ولكن فجأة تصبحين حامل ، ويبدأ حجم بطنك في النمو ، وهذا يجعل من الصعب العثور على وضعية نوم مريحة. بالإضافة إلى ذلك ، ستجدين نفسك خلال فترة الحمل أنك تهرعين إلى الحمام بعد بضع كل ساعات لتفريغ مثانتك أو بسبب الغثيان الصباحي كل يوم تقريبا خصوصا في الثلث الأول من الحمل. من حسن الحظ ، هذا لبضعة أشهر فقط ، لذلك إسترخي!

النوم على البطن للحامل
امرأة حامل سعيدة وشريكها



هل يمكن للمرأة الحامل النوم على  البطن؟


لا يوصى بالنوم في تلك الوضعية لفترات طويلة ، لأنه يؤثر على الدورة الدموية ، والتي قد تكون ضارة لطفلك. يوصي الخبراء النساء الحوامل بتجنب النوم على بطونهن ، خاصة خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل ، أي إبتداء من الشهر الثالث إلى موعد ولادتك. لأن الجنين قد يتعرض للضغط على الوريد الأجوف ، وهو الوريد الأساسي الذي يعيد الدم إلى قلبك من أسفل جسمك.

هذا لا يعني أيضا أنه يمكنك النوم على ظهرك. يعتقد الخبراء أن النوم على الظهر أيضا ، ليس جيدا أثناء الحمل. لأن دراسات تبين أن النوم على الظهر خاصة لفترات طويلة ، يمكن أن تقلل من تدفق الدم والمواد الغذائية الأساسية إلى طفلك. علاوة على ، فإنه قد يجعلك تشعرين بالغثيان والدوار.


نصائح للحامل للنوم بشكل أفضل


إذا لم تعثري على وضعية مريحة للنوم ، إليك بعض الأفكار التي ستساعدك:

  • إستخدمي الوسائد الداعمة لتوفر لك الراحة
  • حاولي تهدئة نفسك قبل بضعة دقائق من النوم
  • قومي بتشغيل بعض من الموسيقى الهادئة والمريحة إذا كنت تجدين صعوبة في النوم
  • أخذ حمام دافئ قبل النوم ببضع دقائق يهدئ الأعصاب ويساعد على النوم بشكل أفضل
  • إطلبي من شريك حياتك أن يمنح لك تدليك مريح
  • حافظى على روتين النوم اليومي ، أي الذهاب إلى السرير في نفس الوقت كل ليلة

عن الكاتب

med

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

جميع الحقوق محفوظة

لكم, معلومات صحية