لكم, معلومات صحية

صحتك حياتك ،مقالات تقدم نصائح ومعلومات واستشارات صحية لكل الحالات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

الحصف عند الأطفال: الأعراض وطرق العلاج

الحصف هي عدوى جلدية شائعة جدا بين الأطفال ، وخاصة في سن ما قبل المدرسة أو بعدها بقليل ، ويمكن أن تسبب تقرحات في الوجه واليدين والساقين ومنطقة الحفاض.

صورة مقربة لطفل مصاب بأعراض الحصف (قشور صفراء على الجلد بالقرب من شفتيه)


يكون الأطفال أكثر عرضة للإصابة بالحصف عندما يهيج جسدهم بسبب مشاكل جلدية أخرى ، مثل الإصابة باللبلاب السام ، الأكزيما ، لدغات الحشرات ، الجروح أو الخدوش. على سبيل المثال ، يمكن أن يصيب اللبلاب السام بالعدوى وتتطور إلى القواء (الحصف). كما تحدث في كثير من الأحيان في البيئات التي لها طقس دافئ ومليء بالرطوبة.


الأعراض


قد يؤثر الحصف على أي مكان من الجلد في الجسم ، ولكنه عادة ما يظهر حول الأنف والفم واليدين والساعدين ، وقد يظهر في منطقة الحفاضات لدى الرضع.

الأعراض الكلاسيكية للحصف هي ظهور بثور صغيرة ثم تنفجر في نهاية المطاف وتترك بقعا رطبة محمرة على الجلد. بعد بضعة أيام وبشكل تدريجي ، تتشكل قشرة مصفرة أو بنية داكنة على البقع الرطبة ، مما يجعلها تبدو كأنها مخلفة بالعسل أو السكر البني.

هناك نوع آخر من الحصف ويسمى بالقوباء الفقاعية ، وفيه تظهر بثور أكبر حجما تحتوي على على سوائل. من المرجح أن تبقى هذه البثور لفترة أطول على الجلد دون أن تنفجر.


التشخيص


في أغلب الحالات ، يمكن للأطباء تشخيص الحصف بناءا على مزهر الطفح الجلدي. قد يحتاجون في بعض الأحيان إلى أخذ عينة من السوائل في البثور للإختبار.


العلاج


عادة ما يعالج بالمضادات الحيوية ، إما على شكل مرهم أو كدواء يؤخذ عن طريق الفم. عندما ينتشر الحصف على منطقة صغيرة من الجلد وخاصة إذا كان الشكل غير فقاعي ، يتم العلاج بمرهم مضاد حيوي لمدة 5 أيام.

إذا انتشرت العدوى إلى مناطق أخرى من الجسم أو كان المرهم وحده غير كافي ، فقد يصف الطبيب مضاد حيوي يؤخذ عن طريق الفم. يجب أن يبدأ الشفاء في غضون بضعة أيام بعد بدء العلاج بالمضادات الحيوية ، مع التأكد من أن طفلك يتناول الدواء كما هو موصوف. خلاف لذلك ، يمكن أن تحدث عدوى جلدية عميقة وأكثر خطورة.

أثناء الشفاء من العدوى ، إحرصي على غسل بشرة الطفل بلطف بواسطة شاش نظيف وصابون مطهر يوميا. إنقعي جميع المناطق الجلدية المصابة بالحصف بالصابون والماء الدافئ للمساعدة في إزالة القشرة (ليس عليك إزالة كل ذلك).

لمنع إنتشار الحصف إلى أجزاء أخرى من الجسم ، فقد يوصي الطبيب أو الممرضة بتغطية المناطق المصابة بالشاش ﻻو الشريط أو ضمادة بلاستيكية فضفاضة. من المهم أيضا تقليم أظافر الطفل والحرص عليها نظيفة لمنع الخدش الذي قد يزيد الإصابة سوءا.

لمنع إنتشار الحصف بين أفراد الأسرة (لأنه معد جدا وينتقل عبر اللمس) ، تأكدي من أن الجميع يستخدمون ملابسهم وملاءاتهم وأدوات الحلاقة والصابون والمناشف الخاصة بهم. إعزلي أغطية الأسرة والمناشف والملابس للشخص المصاب وإغسليها بالماء الساخن. حافظي أيضا على أسطح المطبخ والمنزل نظيفة.


متى يجب الإتصال بالطبيب؟


إتصلي بطبيبك إذا ظهرت أي علامات الحصف على طفلك أو لدى أحد أفراد عائلتك أو زميل في المدرسة مصاب بالعدوى .

يجب الإتصال بالطبيب على الفور إذا لم يبدأ الجلد بالشفاء بعد ثلاثة أيام من بدء العلاج أو إذا ظهرت حمى أو إذا أصبحت المنطقة المحيطة بالطفح حمراء أو دافئة أو طرية الملمس.

عن الكاتب

med

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

جميع الحقوق محفوظة

لكم, معلومات صحية