لكم, معلومات صحية

صحتك حياتك ،مقالات تقدم نصائح ومعلومات واستشارات صحية لكل الحالات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

أعراض التسمم الغذائي عند الأطفال وعلاجه والوقاية منه

يعود سبب التسمم الغذائي إلى تناول أطعمة ملوثة بالبكتيريا أو الفيروسات أو الطفيليات أو الجراثيم الأخرى. وقد تتلوث الأطعمة والسوائل بالجراثيم بسبب سوء التخزين ، أو عند تلامس الطعام مع الجراثيم أثناء التصنيع أو الشحن ، أو إستخدام أدوات غير نظيفة أثناء الطهي ، أو عدم غسل اليدين ولمس الطعام بعدها.



عند انتقال تلك الجراثيم المسببة للتسمم الغذائي إلى أجسام الأطفال ، يمكنها إطلاق السموم داخلهم والتسبب بالإسهال والقيء ، بالإضافة الى الأعراض التالية التي سنذكرها.


أعراض التسمم الغذائي عند الأطفال


تعتمد كيفية ظهور أعراض التسمم الغذائي على نوع الجراثيم التي تسببت في ذلك. قد تظهر الأعراض خلال ساعة أو ساعتين من تناول الطعام أو شرب السائل الملوث. وفي حالات أخرى ، قد لا يشعر الطفل بالمرض إلى بعد عدة أسابيع من انتقال الجراثيم داخل جسمه.

في معظم الحالات ، تظهر الأعراض في غضون يوم إلى 10 أيام وتكون على الشكل التالي:

  • آلام البطن وتشنجات 
  • الغثيان 
  • القيء 
  • الإسهال 
  • الصداع والضعف العام

في حالات قليلة ، يمكن أن يسبب التسمم الغذائي للطفل الشعور بالدوار أو ضبابية الرؤية أو وخز في الذراعين. في حالات نادرة جدا ، قد يؤدي الضعف العام المصاحب للتسمم الغذائي أحيانا إلى صعوبة في التنفس.


متى يجب عليك الإتصال بالطبيب؟


في غالب الأحيان لا يحتاج التسمم الغذائي إلى رعاية طبية ، ولكن قد يحتاجها الأطفال في بعض الحالات. أكبر مشكلة ناتجة عن التسمم الغذائي والتي تحتاج إلى رعاية طبية فورية هي الجفاف. ولكن من غير المرجح أن يعاني الطفل الذي يتمتع بصحة جيدة من الجفاف طالما يشرب ما يكفي من السوائل ليحل ما يفقده عن طريق الإستفراغ والإسهال.

اتصلي بطبيبك إذا كان طفلك يعاني من أي من هذه الأعراض:

  • ألم شديد في البطن لا يختفي بعد إطلاق الريح أو التغوط 
  • الإستفراغ أو القيء الذي يستمر لأكثر من 12 ساعة 
  • الخفقان أو سرعة في نبضات القلب 
  • إسهال مع ارتفاع درجة الحرارة عن 38.3 درجة مئوية 
  • براز أسود أو بني غامق 
  • البراز الدموي أو القيء الدموي
  • إذا انتقلت مؤخرا انت وعائلتك إلى بلد أجنبي جديد وبدأ طفلك يعاني من الإسهال ومشاكل أخرى في المعدة فاتصلي بالطبيب

يجب الإتصال بالطبيب على الفور إذا رأيت أي علامات جفاف في طفلك  والتي تشمل:

  • العيون الغائرة
  • العطش الشديد
  • قلة التبول أو عدمه 
  • الدوخة 
  • الدوار أو الضعف 

قد يهدد التسمم الغذائي حياة الأطفال أيضا ويشكل خطر عليهم (خاصة الجفاف) إذا كان يملكون جهاز مناعي ضعيف أو يعانون من ظروف صحية تسبب ضعف في الجهاز المناعي أو يعانون من مشاكل صحية مثل مشاكل في الكلى أو مرض فقر الدم المنجلي. لذلك ، يجب عليك الإتصال بالطبيب أيضا إذا كان طفلك يعاني من أي من تلك الحالات المذكورة أعلاه.


كيف يتم علاج التسمم الغذائي؟


في معظم الحالات ، فإن الأطفال يتحسنون من التسمم الغذائي من تلقاء أنفسهم ، قد يصف الأطباء المضادات الحيوية في حالات التسمم الشديدة وقد يحتاج الطفل المصاب بالجفاف إلى العلاج في المستشفى بالسوائل الوريدية.

الرعاية المنزلية عادة ما يشفى الطفل من التسمم الغذائي في غضون أيام من تلقاء نفسه . ولكن يمكنك مساعدة طفلك على الشعور بالتحسن في غضون ذلك  أو التسريع من شفائه عن طريق التأكد من: 

  • الحصول على الكثير من الراحة 
  • شرب السوائل للحماية من الجفاف . قد تساعد محاليل الالكتروليت أو أي سوائل عدى الحليب والمشروبات التي تحتوي على الكافيين
  • تجنب الأطعمة الصلبة ومنتجات الألبان حتى يتوقف الإسهال 
  • شرب رشفات صغيرة متكررة من السوائل للحفاظ على رطوبة الجسم

يجب عليك عدم إعطاء أي أدوية مضادة للإسهال دون وصفة طبية ، والتي يمكنها جعل أعراض التسمم الغذائي تستمر لمدة أطول. عندما يتوقف القيء والإسهال ، قدمي لطفلك وجبات خفيفة وقليلة الدسم لبضعة أيام لمنع المزيد من إضطرابات المعدة.

إذا رأيت أي أعراض خطيرة أو كانت الحالة تسوء أكثر فأكثر أو رأيت أي علامة على الجفاف في طفلك فاتصلي بطبيبك.


الوقاية من التسمم الغذائي


اتبعي هذه النصائح لحماية طفلك وعائلتك من التسمم الغذائي:

  • إذا تجاوز الطعام تاريخ انتهاء صلاحيته أو كان مذاقه أو رائحته غريبة وغير مألوفة فتخلصي منه على الفور 
  • لا تقدمي الحليب غير المبستر أو الاطعمة التي تحتوي عليه 
  • قومي بتنظيف جميع الأواني وألواح التقطيع والأسطح التي تستخدمينها لإعداد الطعام بالماء الساخن والصابون
  • علمي جميع أفراد عائلتك غسل اليدين ، خاصة بعد استخدام الحمام ، وقبل لمس الطعام ، وبعد لمس الطعام ، بالماء الدافئ والصابون لمدة 15 ثانية على الأقل 
  • احتفظي الأطعمة النيئة خاصة اللحوم والدواجن والمأكولات البحرية  بعيدا عن الأطعمة الأخرى حتى تطهى 
  • اغسلي جميع الفواكه والخضروات النيئة غير المقشرة -اطبخي الطعام في درجات حرارة مرتفعة ، 80 درجة مئوية أو أكثر
  • قومي بتبريد بقايا الطعام بسرعة وفي حاويات محكمة الإغلاق
  • قومي بتذويب الطعام في الثلاجة أو الميكروويف أو الماء البارد. لا تقومي بتذويب الطعام في درجة حرارة الغرفة
  • استخدمي الطعام القابل للتلف ، أو الطعام الذي يملك تاريخ صلاحية قصير
  • لا تشربي الماء من المجاري والآبار الغير المعالجة

إذا أصيب شخص في عائلتك بالتسمم الغذائي ، فأخبري قسم الصحة المحلي. قد يتمكن المسؤولون هناك من تحديد سبب التسمم ومنع آخرين من الإصابة به.

عن الكاتب

med

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

جميع الحقوق محفوظة

لكم, معلومات صحية