لكم, معلومات صحية

صحتك حياتك ،مقالات تقدم نصائح ومعلومات واستشارات صحية لكل الحالات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

العيوب الخلقية عند الأطفال : أنواعها ، أسبابها ، والوقاية منها

بينما لا يزال في رحم أمه ، يعاني بعض الأطفال من مشاكل في نمو الأعضاء وباقي أجزاء الجسم بطريقة صحيحة ، أو خللا في أحد وظائف الجسم مثل الكيفية التي يتم تحويل الطعام فيها إلى طاقة ...إلخ . تسمى هذه المشاكل العيوب الخلقية ويوجد أكثر من 4000 نوع من تلك العيوب .



تنشأ معظم العيوب الخلقية خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل ، وهي الفترة التي لا تزال فيها الأعضاء في طور التشكل . قد تكون العيوب خفيفة أو شديدة ، حيث يمكن أن تؤثر على المظهر ، أوعلى وظائف الأعضاء الحيوية  ، أو على النمو البدني والعقلي . بعض العيوب الخلقية تكون غير ضارة ويمكن علاجها بسرعة والبعض الآخر يحتاج إلى علاج طبي طويل الأمد .


أنواع العيوب الخلقية عند الأطفال


يتم تصنيف العيوب الخلقية عادة إلى صنفين وهي عيوب هيكلية أو بنيوية و وظيفية وتنموية 

العيوب الهيكلية هي عندما يكون جزء معين من الجسم مشوها أو مفقودا وأكثرها شيوعا : 

  • السنسنة المشقوقة ، وهي عندما يكون هناك خللا في نمو الحبل الشوكي 
  • عيوب القلب الخلقية 
  • حنف القدم ، عندما يحدث انحراف في اتجاه القدم (لا تشير إلى الأمام) 
  • الشفة أو الحنك المشقوق 

العيوب الخلقية الوظيفية هي عندما تحدث مشاكل في طريقة عمل عضو أو جزء من الجسم  بشكل صحيح . تسبب هذه العيوب غالبا إعاقات في الذكاء وتؤثر على الجهاز العصبي والتمثيل الغذائي بالإضافة إلى مشاكل في كيمياء جسم الطفل مثل عدم توازن مستويات الهرمونات بشكل مستمر .

تشمل الأنواع الأكثر شيوعا من العيوب الخلقية الوظيفية مايلي :

متلازمة داون
التليف الكيسي
مرض الخلايا المنجلية 


الأسباب


هناك العديد من الأسباب التي تسبب عيب خلقي في المولود وتشمل الأسباب البيئة مثل تعرض الطفل للمواد الكيميائية أو الفيروسات أثناء وجوده في الرحم ، أو أسباب وراثية وجينية .


  • الأسباب البيئية : في حال ما إذا كانت الأم مصابة بأحد أنواع العدوى مثل داء المقوسات أثناء الحمل ، يمكن أن يصاب الطفل في رحمها بعيب خلقي . أيضا ، قد يسبب تعاطي الكحول وبعض الأدوية التي تأخذها الأم إلى تشوهات خلقية (من المهم استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء أثناء الحمل) 
  • الأسباب الوراثية : قد تنقل الأم أو الأب تشوهات وراثية لطفلهما . تحدث التشوهات الجينية عندما يصبح أحد الجينات المنتقلة إلى الطفل معيبا ومشوهه بسبب طفرة أو تغيرت بسبب عوامل أخرى . في بعض الحالات ، قد يكون الجين أو جزء من الجين مفقودا أو زائدا أو تالف . هذه العيوب لا يمكن منعها (مثل متلازمة داون ، عمى الألوان ) . قد يكون هناك أيضا عيب موجود في أحد الأبوين أو كليهما مثل متلازمة مارفان والقزامة 
  • تشخيص العيوب الخلقية 

يمكن تشخيص العديد من العيوب الخلقية حتى قبل ولادة الطفل من خلال اختبارات ما قبل الولادة (فحص بالموجات فوق الصوتية ، اختبارات تحليل الدم ، أخذ عينة من السائل الأمنيوسي للفحص) . يمكن أيضا أن تساعد تلك الإختبارات في تحديد ما إذا كانت الأم مصابة بعدوى أو بأي حالة صحية أخرى تشكل خطورة على الجنين . 

من المهم أن تتذكري أن تلك الإختبارات لا تحدد سوى إمكانية أو احتمال إصابة الطفل بالعيب الخلقي . بعض النساء أنجبن طفلا بصحة جيدة بعد أن أظهر الفحص وجود عيب . 

يمكن طلب فحص واختبار الرضع بعد الولادة للتأكد من عدم وجود أو وجود العيوب الخلقية التي تحتاج إلى علاج . يمكن للوالدين اللذين لديهم مخاوف بشأن عيب خلقي محدد أن يطلبوا فحص طفلهم . يجب التحدث إلى الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية الخاص بهم عن ذلك قبل ولادة الطفل  


عوامل تزيد من خطر الإصابة بالعيوب الخلقية


  • تعاطي المخدرات أو التدخين أو استهلاك الكحول أثناء الحمل 
  • عمر الأم الحامل أكثر من 35 سنة 
  • الإصابة بالعدوى الفيروسية أو البكتيرية 
  • إهمال صحة الحامل مثل اتباع نظام غذائي غير صحي لا يوفر جميع المغذيات اللازمة 
  • استخدام بعض أنواع الأدوية
  • الحوامل المصابات بالسكري 


كيفية الوقاية من العيوب الخلقية


لا يمكن الوقاية من أغلب العيوب الخلقية ، ولكن يوجد بعض الأشياء التي يمكن للمرأة الحامل القيام بها لتقليل احتمال إنجاب طفل مصاب بعيب خلقي  .

قبل الحمل ، يجب على المرأة : 

  • تناول مكملات حمض الفوليك بعد استشارة أخصائي بالإضافة إلى الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك قبل محاولة الحمل 
  • التأكد من أخذ اللقاحات  ، يجب عليك أن تسألي الطبيب عن اللقاحات الضرورية والآمنة 
  • تتجنب الأدوية غير الضرورية حتى ولو كانت بدون وصفة مع استشارة الطبيب عن الأدوية التي يمكن تناولها  
  • اللجوء إلى المستشار الوراثي  تقديم المشورة للأزواج ذوي التاريخ العائلي  الحافل بالعيوب الخلقية لتحديد احتمال ولادة طفل بعيب خلقي عن طريق تحليل وتقييم تاريخ العائلة الصحية والسجلات الطبية . قد يطلب المستشار إختبارات مثل تحليل جينات الأم والأب والطفل  

خلال فترة الحمل ، يجب على المرأة الحامل :

  • تناول الفيتامينات قبل الولادة والوجبات الصحية واتباع نظام غذائي صحي 
  • تجنب التدخين والتدخين السلبي 
  • استشارة الأخصائيين حول نمط الحياة والرعاية الصحية 
  • تجنب الإرهاق والتأكد من الحصول على الراحة

عن الكاتب

med

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

جميع الحقوق محفوظة

لكم, معلومات صحية