القائمة الرئيسية

الصفحات

تمتلك العقاقير المنومة سمعة سيئة بسبب الآثار الجانبية التي تسبب الإدمان ، إلى جانب تكلفتها الباهظة . هذا جعل العديد من الناس يتجهون إلى الأعشاب ، والتي كانت تستعمل من قبل المعالجين بالأعشاب منذ قرون بعيدة لعلاج الآفات الصحية وتحسين جودة النوم وتهدئة العقل والجسم .



بعض الأعشاب قد لا اكون آمنة ، خصوصا تلك التي تعتبر بديلة للعقاقير التي تستلزم وصفة طبية ، أو قد تكون خطيرة إذا تم استخدامها مع الكحول أو الأدوية المهدئة أو مضادات الإكتئاب 


● قائمة الأعشاب المنومة 


1. زهرة العاطفة


تحتوي معظم العلاجات الأرق التقليدية الأوروبية على مكون زهرة العاطفة . أوراق الزهور لها نكهة خفيفة ، ولها سمعة جيدة في الحد من الأرق والقلق . 

تعتبر هذه الزهرة مهدئة جدا وبها مكونات قوية وقد تضخم من قوة آثار الأدوية المهدئة ، لهذا لا ينصح بتناولها معها  ومع مضادات الإكتئاب .


2. الناردين


جذر الناردين له تاريخ طويل من استخدامه كمسكن ، ويؤخذ على شكل مكمل غذائي يباع في الصيدليات العشبية ، حيث يساهم في تقليل الوقت اللازم للدخول في النوم العميق . تشير الدراسات إلى الناردين وحده غير فعال على المدى الطويل للأرق . إذا استمرت مشاكل النوم لأكثر من أسبوعين ، قد يتطلب الأمر المزيد من المساعدة الطبية  


3. البابونج


قد يكون البابونج هو من أكثر علاجات النوم المعترف بها . وجدت دراسة حديثة قام بها باحثون من جامعة بنسلفانيا أن البابونج الألماني يقلل بشكل كبير من أعراض اضطراب القلق العام ، ويعتبر مفيدا خصوصا لمن يعاني من الأرق المزمن .


4. الكافا


تقترح المعاهد الوطنية للصحة أن الكافا قد يكون بنفس فعالية مخدر الفاليوم لتعزيز الهدوء وقد يسبب الإدمان لدى البعض . ولكن يجب الحذر من أن الكافا له معروف لدى مستخدميه أن الجرعة الزائدة والمفرطة قد يسبب مشاكل للكبد . لا يجب تناوله في حال كنت تتعاطى المخدرات 


5. بلسم الليمون 


أحد أفضل الأعشاب الآمنة ذات الرائحة المنعشة التي يمكن تناولها في الشاي أو كمكمل غذائي دون مشاكل للحصول على نوم ثقيل حتى الصباح .  

وجدت دراسات أن بلسم الليمون يمكن أيضا أن يعزز من قدرات المخ وتحسين الأداء المعرفي 

تعليقات