لكم, معلومات صحية

صحتك حياتك ،مقالات تقدم نصائح ومعلومات واستشارات صحية لكل الحالات

آخر الأخبار

جاري التحميل ...

طريقة استخدام بذور القطونا للقولون وتحسين الصحة وفوائدها

تحتوي بذور القطونا على مادة السيلليوم ، وهي نوع من الألياف قابلة للذوبان يمكن أن تمر عبر الجهاز الهضمي دون أن تتلف أو تمتص . بدلا من ذلك ، تمتص هذه الألياف الماء وتصبح لزجة ، وتقدم العديد من الفوائد الصحية للمصابين بالإمساك والإسهال وسكر الدم والضغط ، والمساعدة على فقدان الوزن .



غالبا ما يمكنك العثور على قشور بذور القطونا معبأة في أغلفة بلاستيكية في الأسواق الممتازة ، أو على شكل حبيبات أو كبسولات أو مسحوق في الصيدليات التي تبيع المكملات الغذائية .


فوائد القطونا 


تخفف الإمساك


يمكن استخدامها كمسهل وذلك لأنها تمتص الماء في الأمعاء مما يزيد من حجم ورطوبة البراز، وبالتالي تساعد على تخفيف الإمساك  . وجدت دراسة أن سيلليوم الموجود في القطونا كان له تأثير أكبر من نخالة القمح للتخفيف من أعراض الإمساك .


تساعد في علاج الإسهال


يمكن أن تزيد من سمك البراز مما يبطئ مروره عبر القولون . أظهرت دراسة أن قشور القطونا قد قللت من الإسهال بشكل ملحوظ في 30 مريضا بالسرطان يخضعون للعلاج بالإشعاع . وتناولت دراسة أخرى ثمانية أشخاص أصيبوا بالإسهال تناولوا القطونا بانتظام ، ولوحظ زيادة في وقت إفراغ المعدة من 69 إلى 87  دقيقة ، مما يعني عدد مرات تبرز أقل .


مفيد لصحة القلب وخفض الكوليسترول


أظهرت الأبحاث أن تناول الألياف القابلة للذوبان يمكن أن تساعد الأشخاص في إدارة مستويات الكوليسترول لديهم . يعتبر تنظيم الكوليسترول السليم أمر هام للجميع ، ولكنه مهم أكثر للأشخاص فوق سن الخمسين . وتبين إحدى الدراسات أن ستة أشهر على الأقل من تناول السيلليوم بشكل يومي ، هي طريقة فعالة لمساعدة الأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة لخفض الكوليسترول لديهم دون آثار جانبية .

ارتفاع الكوليسترول هو مجرد سبب واحد من عدة أسباب تؤدي إلى مشاكل في القلب . أظهرت الدراسات أن الألياف في القطونا إذا تم إدخالها كجزء من نظام غذائي صحي ، يمكن أن تساعد في تقليل الإصابة بأمراض القلب عن طريق خفض ضغط الدم ، وتحسين مستويات الدهون الصحية ، وتقوية عضلة القلب 


الحفاظ على وزن صحي 


زيادة الوزن هو مصدر قلق لكثير من الناس ، خاصة أولئك الذين يعانون من مرض مزمن مثل مرض السكري . لأن القطونا تمتص السوائل في الجهاز الهضمي ، يمكن أن يزيد حجمها في الأمعاء وتساعد في الشعور بالشبع والإمتلاء ، هذا يمكن أن يساعد على التقليل من كمية الطعام الذي تتناوله . تحدث إلى طبيبك أولا قبل استخدام القطونا لإنقاص الوزن .

يمكن أن تساهم في  انخفاض مستويات السكر 


تبين ان الألياف في القطونا تحسن في استجابة الأنسولين لنسبة السكر في الدم . وقد بينت إحدى الدراسات 56 شخصا مصابا بداء السكري تناولوا 5.1  جرام من الألياف الموجودة في القطونا مرتين يوميا لمدة ثمانية أسابيع . لوحظ بعدها انخفاضا في مستويات السكر في الدم اليومية بنسبة 11 % 


كيفية استخدام القطونا للقولون 


  • يجب شراؤها في البداية من المتاجر الصحية والموثوقة . ابحث عن المنتجات التي لا تحتاج وصفة طبية والتي تحتوي على ألياف مستخرجة من بذور القطونا ، ويمكن أن تجدها على شكل مساحيق أو كبسولات 
  • يجب استشارة الأخصائي للحصول على جرعة أو الكمية المناسبة التي يجب تناولها ، غالبا ما تكون بين 5 إلى 10 جرامات ثلاث مرات يوميا من الألياف المستخرجة من القطونا 
  • يتم تناولها بين الوجبات وليس قبل أو بعد الوجبات مباشرة ،د مما قد يتداخل مع عملية الهضم - قم بشر الكثير من الماء بعدها ، على الأقل ثمانية أكواب يوميا . هذا مهم بشكل خاص عند محاولة تنظيف القولون لأن العملية قد تسبب الجفاف . شرب الكثير من الماء سيبقيك رطبا ويساعدك في التخلص من السموم خارج الجسم . بالإضافة إلى ذلك ، استهلاك المياه ضروري لمنع الآثار الجانبية عند تنظيف القولون 
  • تناول نظام غذائي متوازن وتجنب الأطعمة المصنعة . تعتبر الوجبات الخفيفة السكرية ومنتجات المخابز ورقائق البطاطس والوجبات السريعة من الخيارات الغذائية التي يمكن أن تعرقل عملية الهضم وتطهير القولون 
  • بعد القيام بتلك الخطوات ، حاول ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة مثل المشي السريع ، أو ركوب الدراجة الهوائية وغيرها من التمارين الرياضية المفضلة لديك لمدة نصف ساعة يوميا 
  • لا يجب استخدام القطونا لأكثر من أسبوع دون استشارة الطبيب

عن الكاتب

med

التعليقات


اتصل بنا

إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

جميع الحقوق محفوظة

لكم, معلومات صحية